أخبار الطاقةأخبار محلية

السويدى اليكتريك .. 3000 مهندس وفنى وعامل مصرى يحطمون “عقدة الخواجة ” وينفذون اضخم محطة كهرباء فى مصر

%d8%a7%d9%84%d8%b1%d8%a6%d9%8a%d8%b3-%d8%a7%d9%84%d8%b3%d9%8a%d8%b3%d9%89

 %d8%a8%d9%86%d9%8a-%d8%b3%d9%88%d9%8a%d9%81-1

%d8%a7%d9%84%d8%b3%d9%88%d9%8a%d8%af%d9%8911111

psp8

الاهالى المجاورن للموقع اصبحوا شركاء فى بناء المشروع …

باور نيوز خاص

صورة رائعة لمشروع من اهم انجازات الرئيس المناضل عبدالفتاح السيسى رئيس الجمهورية تمنحك الثقة فى شركاتك الوطنية الرائدة تجسد ارادة المصريين الذين شيدوا الاهرامات والسد العالى   .. انظروا جيدا الى الصورة وتمعنوا جيدا فى ضخامة المشروع وروعة اللوحة فى صحراء الصعيد التى  كانت جرداء قبل ان تهل عليها قوافل الخير بسواعد ابنائها الشرفاء حتى يتحقق لاهل الصعيد التنمية والعمران وتبنى المصانع ويعيش شبابها واهلها بكرامة  … لن تصدق اذا كانت هذه اللوحة الرائعة هى من تنفيذ واشراف مجموعة من شباب السويدى اليكتريك وذراعها ” السويدى PSP ”  وثق بهم رئيس المجموعة ومنحهم سلطات كبيرة فى ادارة المشروع شرط تحقيق الهدف وكانوا والحمد لله تعالى  عند حسن الظن … الهدف يتحقق والانجاز يسير  حسب المخطط …

هل انت سعيد حقا .. ” نعم انا فى غاية السعادة والسرور … لقد حققنا انجازا كبيرا ولا تصدق لو قلت لك ان وراء هذا الانجاز شباب مصرى تمكن من ادارة وتنفيذ هذا المشروع بكفاءة عالية .. ”  

 كلهم من الشباب ؟  نعم “كلهم من الشباب ” هكذا عبر المهندس هشام حجازى العضو المنتدب لشركة  السويدى PSP  مقاول المشروع الرئيسى عن شعوره بالسعادة ..

قلت له وما هو السر فى تقديرك لنجاح كوكبة من هؤلاء الشباب فى تنفيذ مشروع بضخامة محطة قدرتها 4800 ميجا وات وتنفذ بتكنولوجيا متقدمة جدا ؟

رد حجازى  قائلا ” انظر الى الصورة التى تجمع هؤلاء الشباب برئيس المجموعة المهندس احمد السويدى الذى كان يزور الموقع باستمرار  .. انظر اليها جيدا ستعرف السر “

وتابع حجازى الذى يبدو فى بداية الاربعينيات من العمر قائلا “ المهندس احمد السويدي كانت لديه روح ايجابية غير طبيعية  وتوجهات لها مذاق خاص وكانت توجيهاته باختيار العناصر الادارية المناسبة والفكر المختلف الجاذب لمثل تلك النوعيات من الكفاءات حتى لو سافرنا دبى واجرينا مقابلات  .. لم تكن لديه اى حدود لاختيار الكفاءات “العناصر المتميزة  فى الاماكن المتميزة ”  ويعتبر  ذلك من القواعد الرئيسية لاى نجاح   وبعد ذلك يعطى مسئولية مطلقة فى التنفيذ دون الدخول فى التفاصيل والحمد لله تمكن مجموعة من الشباب المصرى الذى تم تدريبه على الوجه الاكمل فى تنفيذ رؤية رئيس المجموعة ”

واضاف حجازى ” كان يتابعنا اسبوعيا وهو  سعيدا جدا بحجم الانجاز وزار الموقع اكثر من مرة و فى كل مرة كان يؤكد على ان السلامة فى العمل اولا لا تقبل التهاون  وكان مهتم ان يشعر كل فرد فينا انه يعمل فى بيئة عمل مناسبة تضاهى او تذيد عن بيئة عمل الشركات الاجنبية  مما انعكس على ارض الواقع من نتائج ملموسة نتيجة الروح الايجابية الصافية والعمل الصادق وكان البعض يراهن  على عدم انجاز العمل بسبب ان كل المتواجدين فى الموقع من الشباب وكان دوري ينصب على تحفيز هؤلاء الشباب وعلى عدم الالتفات الا للعمل  فقط جتى تحقيق الهدف وهذا كان دورى الاساسى ان احفزهم دائما  “

التف العرب المجاورون للموقع حول المشروع واصبح مقاول التنفيذ لا يحتاج اعداد غفيرة من الموظفين  لتأمين الموقع لان الاهالى المجاورين وجدوا من يطيب خاطرهم ويفتح لهم ابواب الرزق الشريف واعتبرتهم المجموعة المنفذة شركاء فى بناء المشروع …. وهل نجحت الخطة ؟ .. “نعم نجحت خطتنا فى اطار المسئولية الاجتماعية التى نلتزم بها فى اعمالنا ..لم نقبل فرض الاتاوات وقبلنا فتح ابواب الرزق للاهالى كى يكسبوا اكثر ويزيد رزقهم اكثر وهذا هو الحاج احمد هجرس يشهد بذلك كما شهد بها الممولون عند زيارتهم فى البداية للموقع  …”

  تم تقسيم مدة إنجاز المحطة إلى قسمين القسم الأول ينتهى بنهاية عام 2016 أى بعد عام واحد من بدء الأعمال وفيه يتم إدخال نصف قدرة المحطة( 2400 ميجاوات) على الشبكة القومية للكهرباء قبل نهاية عام  2016، والقسم الثانى ينتهى بنهاية عام 2017 وفيه يتم إدخال النصف الباقى من قدرة المحطة

وبالفعل تم الانتهاء من جميع أعمال تركيبات المحطة فى شهر أكتوبر من عام 2016 ، وبدأت بعدها تجارب التشغيل وربط المحطة بالشبكة القومية منذ نوفمبر الماضى. وقبل الموعد المحدد له، وبإنجاز رائع تم تشغيل نصف التربينات (6 تربينات غازية) وربطها بالشبكة القومية للكهرباء كما كان هو المخطط له عند بدء المشروع

مشروع محطة توليد بنى سويف هو مشروع الارقام القياسية  واليكم :

 أكثر من 18 مليون ساعة عمل متواصلة ليلا ونهارا (حتى الآن)

حوالى 3000 عامل مصرى ما بين مهندسين وفنين وإداريين وعمال

 أكثر من مليون و700ألف متر مكعب من الحفر فى التربة الصخرية تم إنجازه فى خمسة أشهر فقط

 120ألف متر مكعب من الخرسانة المسلحة تم صبها حتى الآن

 أكثر من 42 ألف متر مربع من الحوائط الساندة Keystones

أكثر من 10ألاف طن من الهياكل المعدنية تم تركيبها حتى الآن

 أكثر من 115ألف بوصة قطرية من خطوط الأنابيب( فوق الأرض والمدفونة تحت الأرض) تم تركيبهاحتى الآن

 أكثر من 560 ألف متر من الكابلات الكهربية تم تمديدهاوتوصيلها داخل المحطة فقط (حتى الآن)

أكثر من 24 مبنى من الخرسانة المسلحة والهياكل المعدنية تم إنشائها حتى الآن…

غدا نكمل قصة نجاح مصرية ابطالها مجموعة من الشباب الواعد المتطلع لغد افضل لامته ومجموعته التى وثقت بهم قيادتها الوطنية الامينة ….تابعونا 

السابق

الكهرباء : المفاوضات بشأن مشروع الضبعة تسير بشكل جيد ولا توجد خلافات مع روزاتوم الروسية

التالي

عاجل .. عفيفى يستعرض امام وزير البترول حزمة من المشروعات للتيسير على المواطنين وتيسير حركة نقل البضائع وتحسين البنية التحتية بالاسكندرية

admin

admin