أخبار البنوك

اتحاد بنوك مصر يكرم ادارة “ايثار” المصرف المتحد للتنمية المجتمعية

في اطار حرص اتحاد بنوك مصر برئاسة هشام عز العرب علي تكريم الكوادر المؤثرة اصحاب الجهود والمساهمات الفعالة في مشروعات التنمية المجتمعية الذي يتبناها الاتحاد, قام الاتحاد بتكريم جيهان ابو حسين – مساعد مدير عام قطاع “ايثار” المصرف المتحد للتنمية المجتمعية.

تقول جيهان ابو حسين انها سعيدة جدا بالتكريم. وتعتبره شهادة كبيرة من اتحاد بنوك مصر للدور الذي قامت به بالتعاون مع لجنة التنمية المجتمعية التي تضم كوادر هامة و مؤثرة من معظم البنوك المصرية .

مبادرة اتحاد البنوك لتطوير العشوائيات
قامت علي اساس تم تبرع المؤسسات المالية والمصرفية بنسبة 2% من ارباحها لتطوير المناطق العشوائية في مصر.

واضافت جيهان ابو حسين ان العمل في لجنه التنمية المجتمعية يقوم علي اساس المشاركة الجماعية بين اعضاء الفريق ككل في وضع الخطوات التنفيذية لإنجاح المهمة الاساسية وهي ايجاد حلول عملية مؤثرة في القضاء علي مشكلة العشوائيات والتي يعاني منها المجتمع المصري بشكل كبير.

ويقول اشرف القاضي – رئيس مجلس ادارة المصرف المتحد – انه سعيد بهذا التكريم فهو يعد تكريم لجميع العاملين بالمصرف المتحد.

واضاف ان نجاح فكر وسياسة اتحاد بنوك مصر ياتي عن ايمان وعقيدة حقيقية باهمية دور المؤسسات المالية والمصرفية في تنمية المواطن المصري والتاثير المباشر في حياته علي المستوي الاجتماعي والتعليمي الصحي والاقتصادي.

ويشير اشرف القاضي ان المصرف المتحد بصدد اتخاذ خطوات واسعة نحو تاصيل سياسة التنمية المجتمعية معتمد علي استراتيجية ورؤية واضحة لاعمال للتنمية المجتمعية والتي يحتاجها المجتمع المصري حاليا ومستقبلا في مجال الصحة والتعليم.

البعد الاجتماعي – الدعم المجتمعي الانمائي والصحي
ويشير اشرف القاضي ان جهود فريق عمل المصرف المتحد من خلال منظومة “ايثار” للتنمية المجتمعية تعمل علي محورين اساسيين هما: الدعم المجتمعي الانمائي والدعم المجتمعي للخدمات الصحية بالتعاون مع مؤسسات المجتمع المدني.
ففي مجال الدعم المجتمعي الانمائي, تم المساهمة في حي الاسمرات بالمقطم. كذلك تم إستكمال تأسيس قرية خورشيد /مركز إهناسيا /محافظة بني سويف من أموال الحسابات المرخص بجمعها من الشئون الإجتماعية بدار الأورمان.
وقد قام المصرف بتغطية حالات بنك الطعام المصرى خلال شهر رمضان السابق بجنوب سيناء و بقرية البهنسا بالمنيا بالصعيد .

كما تم دعم قرية البهنسا والقرى المجاورة لها بمحافظة المنيا من إطعام و إغاثة القري عن طريق (أسقف – توصيل مياه وكهرباء-مشروعات صغيرة –تطوير مركز الشباب و محو الأمية و تحفيظ القرآن ) و كل ذلك من خلال بنك الطعام و بدعم المصرف المتحد.

فضلا عن دراسة عدد من المدارس لتنفيذ خطة التغذية المدرسية للطلاب وكذلك خطة الصحة المدرسية من خلال قوافل و متابعة طبية دائمة. لتكون أول تجربة للنهوض بطلاب المدارس بدنيا و صحيا وتكون مثلا يحتذى به على مستوى مصر كلها.

وتتمثل جهود المصرف في الدعم المجتمعي للخدمات الصحية, فقد قام المصرف المتحد بدعم بنك الشفاء المصرى بإطلاق قافلة العيون بقرية البهنسا. حيث تبين ان قرية البهنسا بها أكبر عدد من مصابى مرضى العيون داخل المحافظة. من القرى الأشد فقرا بمحافظة المنيا.

نبذة عن انشطه حساب “ايثار” للمسئولية المجتمعية
بدأ المصرف المتحد ممارسة دوره فى المسئولية الاجتماعية منذ انطلاقه فى عام 2006 . حيث يقدم المصرف المتحد فلسفة جديدة ومفهوما معاصرا للمسئولية الاجتماعية ذات الأبعاد التنموية.

اهتمام المصرف بطرح برامج وحلول مبتكرة للمسئولية الاجتماعية تأتي من واقع ايمانه العميق وحرصه علي وضع حدود وغرس أسس لإنسانية الاقتصاد فلا بد ان يخرج دور المؤسسات الاقتصادية من نطاق الأرقام ومضاعفتها إلى البعد الإجتماعي والمسئولية المجتمعية المنظمة .

التعاون مع صندوق تحيا مصر
كان اخرها مشاركة في مبادرات صندوق تحيا مصر اهمها : مبادرة “صبح علي مصر” لدعم مسيرة التنمية المجتمعة من خلال مشاركة كافة فئات المجتمع في تنمية وطنهم.

كذلك مبادرة القضاء علي فيروس سي للانتهاء من هذا المرض اللعين الذي يهدد صحة المصريين ويؤدي لتراجع الطاقة الانتاجية.

كما قام المصرف بطرح خدمة لتيسير علي محبي مصر وفائهم بواجبهم الوطني في حالة تعذر السيولة النقدية لديهم والمشاركة في حساب تحيا مصر لدعم الاقتصاد الوطني. تقوم الخدمة الجديدة علي أربع محاور رئيسية هم:

المحور الأول : حيث يقبل المصرف المتحد الدعم والمساندة العينية لصالح حساب تحيا مصر من العملاء وغير العملاء. وذلك من خلال قبول تفويض من رجال الأعمال والمطورين العقاريين وأصحاب الأصول والعقارات للتصرف في الأصول المملوكة لهم في مختلف أنحاء الجمهورية. وإيداعها في حساب “تحيا مصر” بموجب التفويض والتقييم المعتمد. فهذه الخدمة متاحة للعملاء وغير العملاء علي الأراضي والعقارات والوحدات السكنية وأي منقولات. وذلك من خلال إدارة أمناء الاستثمار.

المحور الثاني : إمكانية تقسيط المبالغ الموجهة لحساب تحيا مصر. حيث يقوم المصرف بقبول شيكات آجلة من العملاء مستقبلة للتحصيل والإيداع في حساب “تحيا مصر”.

المحور الثالث: توجيه عائد شهادات إيثار الثلاثية والخماسية وحساب الاستثمار الخيري لأعمال التنمية المستدامة لصالح حساب تحيا مصر.

المحور الرابع: إمكانية قبول تنازل عن الأوراق المالية سواء أسهم أو سندات أو العائد الخاص بها لفترة محددة. وذلك من خلال إدارة أمناء الحفظ.

المحور الخامس : امكانية اصدار شهادات للمتبرع بقيمة اسهاماتة في حساب تحيا مصر
ومن أجل اعمال التنمية المستدامة قام المصرف بتنشيط دور الوساطة بين عملاء المصرف والجمعيات و الهيئات المسجلة بوزارة التضامن تحت شعار “افعل الخير ودع الأمر لنا” من خلال منظومة “إيثار” للمسئولية المجتمعية.

كما تم إصدار عدد من المنتجات والبرامج الخدمية المصرفية والتي تهدف في المقام الأول إلي وضع نموذج للتكافل الاجتماعي بين أفراد المجتمع فكانت إدارة إيثار والذي تضم حتي الآن 62 جمعية خيرية منهم 42 جمعية أهلية بالمحافظات هدفها توفير الدعم وتوجيهه لغير القادرين من أفراد المجتمع وقد نجحت تلك الإدارة في توسيع قاعدة نشاطها لصالح المؤسسات الأهلية وأعمال الخير والبحث العلمي.

زكاة الغارمين
وتحت شعار “افعل الخير.. ودع الآمر لنا” انطلقت حملة “زكاة الغارمين” بمبادرة من المصرف المتحد ومؤسسة مصر الخير برئاسة الدكتور علي جمعة مفتي الديار المصرية السابق ورئيس مجلس الأمناء وبالتعاون مع وزارة الداخلية المصرية للإفراج عن سجناء علي ذمة مبالغ مالية بسيطة لا تتجاوز العشر ألاف جنية مصري.

حيث يتم فتح حساب موحد بجميع فروع المصرف بالعملة المحلية والأجنبية يخصص لتلقي أموال الزكاة والمساهمات المالية من العملاء لدعم ومساندة جموع “الغارمين”.

وقد أعطي الأولوية في حملة “زكاة الغارمين” للكبار السن والسيدات في سداد ديون الغارمين والإفراج عنهم.

كما تم تشكيل لجنة من المصرف ومؤسسة مصر الخير بمشاركة عدد من الجمعيات الأهلية لأعاده تأهيل هؤلاء المساجين المفرج عنهم داخل المجتمع وذلك من خلال بحث ودراسة دقيقة لاحتياجاتهم وأسباب التعثر والتي أدت بهم للسجن فضلا عن تقديم فرص عمل مناسبة لضمان حياة كريمه لهم ولأسرهم حتي يستطيع البداية من جديد.

صك الاضحية وصك الفدو
قام المصرف بتسويق منتج “صك الأضحية” بالتعاون مع بنك الطعام المصري ليتعامل مع الشعائر الدينية بمنظور حضاري يحافظ علي سلامة البيئة والصحة المجتمعية ويضمن توزيع الأضحية علي طبقة المحتاجين فعليا وتم تطوير هذا المنتج ليستمر طوال العام تحت مسمي “صك الإطعام”.

حساب الاستثمار الخيري
قام المصرف بإحياء الوقف من خلال حساب الاستثمار الخيري وهو عبارة عن حساب يهدف الي دعم ومساندة المنظومة الاجتماعية في مصر. تحت اسم “حساب الاستثمار الخيري”. وذلك في إطار سعي البنك المستمر لابتكار حلول عملية للمشاركة المجتمعية لخدمة أهداف التنمية الشاملة.

فحساب الاستثمار الخيري يتيح للقادر الغنى وضع صدقاته فى مصارفها الشرعية الصحيحة ، وتقوم المصارف المتوافقة مع أحكام الشريعة بدورها كوكيل عنه باستثمار هذا المال والدفع بعوائده الى مستحقيه فضلا عن المساهمة في المنظومة التعليمية من خلال دعم صناديق الطلبة الغير قادرين بالجامعات المصرية وذلك عن طريق سداد مصروفات الدراسة حقوق والتجارة.

منظومة البحث العلمي
تضم منظومة البحث العلمي بالمصرف عددا من المشروعات القومية التي تهتم بالصحة المجتمعية للقضاء علي المرض علي مستوي محافظات مصر ومنها مشروع استخدام الخلايا الجذعية للقضاء علي مرض السكر. حيث قام المصرف بتبني مشروع تمويل استخدام الخلايا الجذعيه للقضاء علي مرض السكر. وذلك ضمن المشروع القومي لنشر ثقافة تنمية منظومة البحث العلمي لحل عدد من القضايا المجتمعية وعلي رأسها القضايا المتعلقة بصحة المواطن المصري.
تسويق شهادات داووا مرضاكم بالصدقة و صكوك دفا الشتا : من خلا إبتكار بعض المنتجات المبتكرة و الجديدة يقوم المصرف بالإشتراك مع بنك الشفاء المصرى بتسويق شهادات داووا مرضاكم بالصدقة و صكوك دفا الشتا مع بنك الكساء المصرى

حساب تداوي
فقام بفتح حساب “تداوي” لتلقي الدعم والمساندة لأبحاث علاج مرض السكر باستخدام الخلايا الجذعية والتي تجري حاليا بمركز أمراض الكلي والمسالك البولية بالمنصورة تحت إشراف د. محمد غنيم – مدير المركز ، وقد استطاع هذا الحساب توفير جزء كبير من ميزانية البحث العلمي عن طريق العملاء ومؤسسة مصر الخير.

كما قام حساب “تداوي” بإهداء 17 جهاز لعلاج مرضي أنيميا البحر المتوسط من الأطفال لمحافظة المنيا فضلا عن جهاز للكشف المبكر عن مرض السرطان للمعهد القومي للأورام جامعة القاهرة.

وقام المصرف بتدشين حملة قومية لتقديم اوجة الدعم والمساندة لإحلال و تجديد وحدة المناظير بمستشفي حميات إمبابة وذلك استكمالا لخطي البنك المركزي المصري والتي بدأت في عام 1993 لدعم هذا الصرح الطبي العريق.

وبنفس الفكر كانت مساهمة المصرف في مشروع دعم مستشفي أبو الريش ومشروع توفير مستلزمات وأجهزة لقسم الأشعة التشخيصية لمعهد الأورام وكذلك الشراكة مع بنك الشفاء المصري من خلال حملة تسويق شهادات “داووا مرضاكم بالصدقة” لدعم ومساندة المرضي الغير قادرين.

دعم الطلبة الغير قادرين
هذا فضلا عن المساهمة في المنظومة التعليمية من خلال دعم صناديق الطلبة الغير قادرين بالجامعات المصرية وذلك عن طريق سداد مصروفات الدراسة حقوق والتجارة.

رعاية النشئ
واستمرار لمنظومة المصرف بالاهتمام بالنشئ خاصة المتميزين من حفظة كتاب الله فقد قام بطرح برنامج متكامل لرعاية أوائل حفظة كتاب الله اجتماعيا وعلميا بهدف المساهمة في تقديم نموذج متكامل للشباب المتعلم والحافظ لقواعد وأصول دينه وشريعته وذلك من خلال فتح حساب موحد تحت منظومة إيثار المصرف خصص لتلقي دعم تبرعات العملاء للمساهمة في هذا الغرض الجليل.

وتضم المسابقة السنوية لرعاية حفظة كتاب الله 8 محافظات هم الدقهلية والمنوفية والغربية والشرقية ودمياط والمنيا وسوهاج وبني سويف.

ويشير اشرف القاضي ان المصرف يسعى الى تطوير برنامج إيثار الذى يقدمه لتتنمية المجتمع من خلال التعاون مع المؤسسات الخيرية ، فمن المقرر تحويل هذا البرنامج الى مؤسسة مستقلة تحت مسمى مؤسسة إيثار لأعمال التنمية المستدامة وسيتم إشهارها من قبل وزارة التضامن الاجتماعى ، ويصبح لها ميزانية مستقلة حتى نكون مطمئنين لإنضباط هذه المؤسسة .

واضاف أنة يمكن لعملاء المصرف توجيه الدعم والمساندة لجميع البرامج المسئولية المجتمعية من خلال فروع المصرف المتحد ال51 أو من خلال اكثر من 200 ماكينة صرآف آلي تغطي جميع محافظات الجمهورية.

السابق

جمال عبد الرحيم يكشف عن أسماء الشركات التى وقعت اتفاقية شراء الطاقة (PPA) باستثمارات 615 مليون دولار

التالي

بالصور .. بتروجيت تنظم الاحتفال السنوى بتكريم ابناء العاملين المتفوقين فى عدة مجالات

admin

admin

لا توجد تعليقات

شارك برأيك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *